أفضل أدوات إدارة مواقع التواصل الاجتماعي ستوفر عليك الوقت والجهد

أدوات إدارة مواقع التواصل الاجتماعي
محتوى المقال

عندما ظهرت وسائل التواصل الاجتماعي في أوائل القرن الحادي والعشرين، كان الهدف منها هو خلق شبكاتٍ وصلاتٍ اجتماعية بين الناس من مختلف أنحاء العالم عبر الإنترنت. ولكن ومع مرور الوقت، وانضمام الملايين من الناس لها، تحولت من مجرد مواقع للتواصل إلى مواقع للعمل والتجارة والبيع والشراء. فأصبحت مواقع التواصل الاجتماعي ركيزة أساسية ومهمة في عمل أي شركة حول العالم، وبدأت الشركات بغزوها من أجل كسب المتابعين والعملاء. بل وتعد أحد أهم خطوات النجاح للأعمال الناشئة والحديثة التي تريد أن تكسب جمهوراً كبيراً بسرعةٍ قياسية. ومع هذا التطور المتسارع، وكثرة منصات التواصل الاجتماعي كان لا بد من توفير أدوات تساعد أصحاب الأعمال والمسوقين على إدارة مواقع التواصل الاجتماعي باحترافية عالية لتحقيق أفضل النتائج.

أهمية أدوات إدارة مواقع التواصل الاجتماعي

إن المكون الأساسي والسبب الرئيسي للنجاح في عالم وسائل التواصل الاجتماعي، هو المحتوى الجذاب والمستمر. المحتوى الذي يهم الجمهور ويجذبه لكي يتفاعل معه شيءٌ أساسي، ولكن استمرارية تقديم هذا المحتوى لا يقل أهمية عن جاذبيته. وفي حين أنه يمكنك كتابة منشور رائع على فيسبوك أو تغريدة مميزة على تويتر، وتخلق من خلاله تفاعلاً كبيراً بين المتابعين؛ إلا أنه لن تحقق شيئاً من انقطاعك عن النشر بعدها لفترةً طويلة. فالناس تريد التفاعل باستمرارٍ مع محتواك، وإلا سيتم نسيانك. وفي دراسة قام بها موقع smartinsights، أوضحت أن الاستمرارية في نشر المحتوى، تعتبر من أصعب التحديات التي يواجهها المسوقون وأصحاب الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي.

صورة 1

وتزداد الأمور تعقيداً عندما يتم التعامل مع عدة منصات من منصات التواصل الاجتماعي في وقتٍ واحد؛ فبقدر أهمية هذا الأمر في استهداف جماهير أكبر، إلا أنه يجعل متابعة العمل عبر المنصات المتعددة أصعب بكثير. ومن هنا تأتي أهمية أدوات إدارة مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تسمح لمدراء الصفحات بالتقدم خطوةً للأمام عن طريق التخطيط المسبق والتنظيم الكامل لخطط المحتوى الذي سينشر مستقبلاً بسهولة وبساطة. بالإضافة لإدارة مختلف منصات التواصل الاجتماعي في مكانٍ واحد. وبناءً على التحليلات والرؤى لتفاعل الجمهور مع المحتوى، تساعد على وضع جداولٍ كاملة لنشره بشكلٍ آلي، وكل ذلك يتم من أي مكانٍ بالعالم ومن خلال الهواتف أو الحواسيب. إن الميزات الكثيرة التي تقدمها أدوات إدارة مواقع التواصل الاجتماعي، تجعلها عاملاً هاماً من عوامل النجاح في مواقع التواصل الاجتماعي، ووسيلةً لا يمكن الاستغناء عنها أبداً.

أهم أدوات إدارة مواقع منصات التواصل الاجتماعي

لقد بات من الواضح الآن أهمية استخدام أدوات إدارة مواقع منصات التواصل الاجتماعي، ولكن مع وجود الكثير منها عالمياً وصعوبة الاختيار بينها، فسنقدم لك قائمة تحتوي أفضلها على الإطلاق:

1. Hootsuite

يعتبر Hootsuite من أشهر أدوات إدارة مواقع التواصل الاجتماعي وأشهرها. فهو عبارة عن نظام أساسي متكامل يجمع كل المنصات التي يتم التعامل معها في مكانٍ واحد وبشكلٍ منظم. كما يدعم بالإضافة لذلك، إمكانية إدارة العديد من الحسابات سواء من نفس الموقع أو من مواقع مختلف، الأمر الذي يوفر الجهد والوقت على المسوقين بالتحديد. يقدم Hootsuite خيار جدولة المنشورات بجميع أنواعها، مما يتيح القدرة على توقيت الحملات التسويقية واستهدافها بشكلٍ صحيح في الوقت والموقع المناسب وفق الحاجة.

وفي حالة منصة تويتر ذات المحارف المحدودة بعدد 280 في التغريدة الواحدة، فإن Hootsuite يتيح تقصير الروابط عبر أداة Ow.ly التابعة له لإعطاء مساحة أكبر للكتابة، كام يتيح تتبع النقرات والتفاعل على الروابط. وقد تم تصميم Hootsuite ليدعم فرق العمل وليس الأفراد فحسب، لذلك يمكنه التكامل مع أهم تطبيقات العمل عبر الإنترنت مثل Asana وSlack وMailchimp وTrello وZendesk. يقدم Hootsuite أيضاً تقارير كاملة عن المنشورات كلها لمعرفة البيانات المتعلقة بجودة الأداء وبناء الخطط التسويقية على أساسها.

الأسعار:

  • لا توجد خطة مجانية ولكن يقدم Hootsuite خطة تجريبية لمدة 30 يوم.
  • الخطط المدفوعة تبدأ من 39$ شهرياً للأفراد، و99$ شهرياً لفرق العمل.

Hootsuite

2. Zoho Social

تعتبر أداة Zoho Social من أكثر أدوات إدارة مواقع التواصل الاجتماعي دعماً للمؤسسات التسويقية وفرق العمل. حيث يمكن بدايةً تحديد عدد أفراد فريق العمل عن طريق دعوة الموظفين المطلوبين وإعطائهم صلاحيات الدخول للوحة التحكم Dashboard. ويمكن توزيع الأدوار على كل فردٍ من الفريق، فمثلاً يمكن اسناد مسؤولية النشر ومشاهدة تقارير الأداء للمدراء فقط، والموظفين مسؤولين عن الرد على التعليقات والرسائل. والميزة الأروع هي أن Zoho يحتوي نظام محادثة خاص بداخله لتبادل الأفكار والآراء وإجراء نقاشات العمل دون الحاجة لاستخدام أي برامج مساعدة أخرى للقيام بهذه المهمة، وبذلك تكون تفاصيل العمل كلها موجودة على منصةٍ واحدةٍ فقط.

بالإضافة لإدارة جميع أنواع وسائل التواصل الاجتماعي، وبحسابات متعددة، فإن Zoho يحتوي على تقويم يوضح المنشورات التي تمت جدولتها، مع تواريخ وتوقيت نشرها المقرر، مع إمكانية تعديل أو حذف المنشورات إن لزم الأمر. كما يملك Zoho شاشة عرض مباشرة للأحداث التي تحدث عبر كل منصات التواصل الاجتماعي، فإن أرسل أحدٌ رسالة لحسابك على فيسبوك أو علق على صورة في إنستاجرام أو أعاد تغريد إحدى تغريدات حسابك في تويتر، كل ذلك وأكثر سيظهر بشكلٍ آني أمامك على شاشة لوحة التحكم لتكون مطلعاً على أحدث الأخبار بأسرع وقت.

الأسعار:

  • لا توجد خطة مجانية.
  • الخطط المدفوعة للأفراد تبدأ من 12$ شهرياً للأفراد، و 278$ شهرياً للوكالات.

Zoho Social

3. Buffer

تعتبر أداة  من الأدوات التي لا يمكن الاستغناء عنها بالنسبة لصانعي المحتوى ومسوقي مواقع التواصل الاجتماعي، فقدرتها على جدولة المنشورات مهما كان نوعها، نص أم صورة أم فيديو، ونشرها في المواعيد المحددة بدقة؛ تجعل المسوقين يشعرون براحة البال وعدم القلق اتجاه الالتزام بجداول النشر الدقيقة. فقد يعمل المسوق من دولة مختلفة عن دولة الحسابات، ومع احتمالية اختلاف التواقيت الكبير بين الدول، تكون أحياناً مواعيد النشر غير مناسبة بالنسبة للمسوق، ولكن مع ميزة الجدولة والنشر الأوتوماتيكي التي تمتلكها Buffer، ستكون الأمور سهلة وبسيطة.

الأمر لا يتوقف عند قوة الجدولة والنشر الأوتوماتيكي، بل تمتلك Buffer أيضاً القدرة على تقديم تحليلات تفصيلية وشاملة، تتعلق بأداء المنشورات. حيث يمكن معرفة أداء كل منشور وحجم ونوع التفاعل معه، وتحديد المنشورات ذات التفاعل الأكبر والأقل، ومقارنة أداء المنشور نفسه بين مختلف المنصات الاجتماعية. تفيد هذه القدرات في تحديد الاستراتيجية الناجحة من غير الناجحة، وماهية المنشورات التي تجذب الجمهور، بالإضافة لدراسة أسباب عدم التفاعل مع منشوراتٍ غيرها. وللمزيد من التحليلات الاحترافية وذات الجودة الأعلى، يمكن ربط Buffer مع خدمة Google Analytics لمراقبة أداء الحملات التسويقية ونجاحها.

الأسعار:

  • الخطة المجانية تسمح بالتحكم بثلاث حسابات تواصل اجتماعي وجدولة 10 منشورات فقط.
  • الخطط المدفوعة تبدأ من 15$ شهرياً.

Buffer

4. Dlvr.it

تعتبر أداة Dlvr.it من أبرز أدوات إدارة مواقع التواصل الاجتماعي لما تتمتع به من خصائص متميزة. أبرز تلك الخصائص، هي إمكانية تكامل Dlvr.it مع خدمة RSS Sniply التي تقدم خدمة RSS الشهيرة. حيث تعمل خدمة RSS في تتبع المحتوى من أي موقع يدعم تلك الخدمة، ليتم الاطلاع بسهولة على آخر ما نُشر على الموقع. تفيد ميزة تكامل Dlvr.it مع خدمات RSS في جعل عملية النشر أوتوماتيكية بالكامل على مواقع التواصل الاجتماعي.

إن مُلّاك المواقع الذين يريدون الترويج لمحتوى مواقعهم من مدونات ومقالات وغيرها، على منصات التواصل الاجتماعي، يمكنهم تحقيق ذلك ببساطة عن طريق ربط الموقع مع أداة Dlvr.it عبر RSS، ليتم نشر المحتوى أوتوماتيكياً على وسائل التواصل حال نشر المحتوى على الموقع أو في أوقاتٍ أخرى يتم تحديدها. كما يدعم Dlvr.it إمكانية التحكم بمختلف أنواع مواقع التواصل الاجتماعي ضمن لوحة تحكم واحدة، ويقدم الرؤى والتحليلات للمنشورات وكيفية تفاعل الجماهير معها، وتقديم الاقتراحات لأفضل التواقيت التي يجلب النشر فيها تفاعلاً أكبر.

الأسعار:

  • الخطة المجانية تدعم العمل عبر منصتين من منصات التواصل الاجتماعي، بالإضافة لإمكانية نشر 3 منشورات يومية فقط.
  • الخطط المدفوعة تبدأ 8.29$ شهرياً.

dlvr.it

5. Sprout Social

يعتبر Sprout Social من أعرق أدوات إدارة مواقع التواصل الاجتماعي، فهو موجود منذ عام 2010، ويملك أكثر من 20,000 مشتركٍ بخدمته. وبالطبع فهو يدعم إدارة حسابات مختلفة من عدة منصات في وقتٍ واحد، والمنصات التي يدعمها هي Facebook، Twitter، Instagram، linkedIn، Pinterest.

يدعم أيضاً Sprout Social التكامل مع الكثير من التطبيقات الأخرى مثل Facebook Messenger، Google My Business، وTripAdvisor. كما يمتاز بواجهته البسيطة وقدرته على تقديم التقارير المفصلة عن أداء كل الحسابات على مختلف المنصات التي يدعمها.

الأسعار:

  • لا توجد خطة مجانية.
  • الخطط المدفوعة تبدأ من 99$ شهرياً.

Sprout Social

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram

مواضيع قد تهمك