كيفية إدارة حسابات منصات التواصل الاجتماعي المتعددة بسهولة

إدارة حسابات مواقع التواصل الاجتماعي
محتوى المقال

اليوم ..لم يعد اقتصار وجود نشاطك أو عملك التجاري على أرض الواقع كافٍ، بل تحتاج إلى تعزيز وصوله إلى شرائح أكبر وأماكن أبعد وذلك من خلال الاهتمام والتركيز على تواجد علامتك التجارية في العالم الافتراضي مما ينعكس إيجاباً على إيراداتك.

وهذا المقال للإجابة عن جميع تساؤلاتك فيما يخص منصات التواصل الاجتماعي، مثل: كيف تدير منصات التواصل الاجتماعي؟ كيف تصبح أكثر انتشاراً؟ وما هي أنسب خطة للنشر؟

شبكات التواصل الاجتماعي

التسويق الالكتروني أحد أهم أنواع التسويق، والذّي يعتمد في جزء منه على منصات التواصل الاجتماعي، فكيف تتم إدارتها؟ وما هي المهارات اللازمة لذلك؟ وما الفوائد التي ستحصل عليها عند تسويقك لمنتجاتك عبر منصات التواصل الاجتماعي؟

ما المقصود بالتسويق عبر منصات التواصل الاجتماعي؟

إنّه عبارة عن عملية تتضمن إنشاء المحتوى وجدولته وتحليله، وذلك بعد اختيار المنصة المناسبة لطبيعة عمل المشروع، ومن ثمّ مراقبة النتائج والتفاعل مع الجمهور المستهدف، والرد على أسئلته واستفساراته.

كيف أختار المنصة المناسبة لي؟

حتّى تتمكن من اختيار المنصة المناسبة بشكل صحيح، يجب أولاً أن تحدد الجمهور الذي تستهدفه بدقة، وأماكن تواجده ونوع المحتوى الذّي يناسبه، كل ذلك في سبيل تحقيق أهداف مشروعك. فمثلاً إن كان جمهورك متواجد في منطقة الخليج، فإنّ اختيارك لمنصة فيسبوك غير مناسب لأن هذه المنصة ليست شائعة الاستخدام في هذه المنطقة، على عكس منصة انستغرام وتويتر.

يُمكنك التواجد في أكثر من منصة لكن لابد من مراعاة نوع وطبيعة المحتوى المناسب لكل منها، ووضع خطة منظمة لتستطيع إدارتها بأفضل شكل ممكن.

  • فيسبوك: مناسبة للإعلانات وبناء الوعي بالعلامة التجارية، لكنها غير مناسبة كثيراً للأعمال من نوع B2B
  • تويتر: تفيد في خدمة العملاء، ومعرفة مدى رضاهم عن منتجاتك، وكذلك هي فرصة رائعة للعلاقات العامة.
  • انستغرام: يعتمد على الصور والفيديوهات لذلك فهو مناسب للمحتوى المرئي من إعلانات وغيره، ويعتبر خيار جيد للأعمال من نوع B2C.
  • لينكد إن: مخصص للأعمال وتطويرها، ومفيد جداً للعلاقات العامة وفرص التوظيف، وهو بالطبع موجه لل B2B.
  • يوتيوب: منصة مثالية للمقاطع الفيديو بجميع انواعها سواء بهدف التسلية وخلق وعي بالعلامة التجارية، أو إعلانات ومقابلات وغيرها..
  • سناب شات: مناسب جداً للأعمال من نوع B2C بهدف بناء وعي بالعلامة التجارية.

كيف يمكنني إدارة منصات التواصل الاجتماعي؟

لتتمكن من إدارة منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بعلامتك التجارية بشكل فعال، يجب أن تخطط وتضع استراتيجية متكاملة مبنية على أهداف شركتك، وما تطمح بالوصول إليه.

احرص على أن تكون أهدافك عملية، واضحة، واقعية وقابلة للقياس. وهنا عدة خطوات نأمل أن تساعدك في بناء استراتيجيتك:

  1. حدد الجمهور المستهدف بدقة، يمكنك استخدام نموذج شخصية المشتري لفهم توجهاتهم وتفضيلاتهم.
  2. حدد المنافسين، راقب نشاطهم، الخدمات التي يقدمونها، وطريقة تفاعلهم مع المتابعين، تعلم منهم وحلل نقاط قوتهم وضعفهم.
  3. حدد المنصة التّي تتواجد فيها شريحتك المستهدفة بكثرة.
  4. فكر في نوع المحتوى الذّي تراه مناسباً لجمهورك، وتتوقع أنه سيرغب بالتفاعل معه.

ما الذًي يحتاجه؟ وما الذّي يبحث عنه؟ ضع نفسك مكانه وأجب عن أسئلة من هذا النمط.

  1. ابدأ بإنشاء المحتوى الخاص بك بشكل فريد وجذاب بعيداً عن التكرار، وأرفقه بخطة زمنية للنشر.
  2. يمكنك جدولة المحتوى لنشره في وقت لاحق باستخدام أدوات مساعدة، تجنباً لنسيانه إن كان لديك الكثير من الأعمال.
  3. راقب التفاعل مع منشوراتك، حاول الرد على معظم تعليقات المتابعين والإجابة على رسائلهم أولاً بأول خاصة إن كان حسابك جديد ولازال العدد قليل، فذلك يشعرهم بأنك قريب منهم.
  4. والآن حان وقت تحليل أداء منشوراتك لمعرفة مدى نجاحها في تحقيق أهدافك يمكنك قياسها من خلال معرفة (الوصول، عدد المشاركات، مرات الظهور، عدد المشاهدات، عدد الزيارات، وغيرها بحسب كل منصة). 

ما المقصود بجدولة المنشورات؟

وضع خطة مناسبة للنشر بحسب التوقيت والأيام الأكثر تفاعلاً، وذلك بعد اختيار وتجربة أوقات مختلفة، ومراقبة التفاعل معها من خلال لوحة الرؤى.

تفيدك الجدولة بالحصول على تفاعل أعلى فاختيار الوقت الصحيح يعني اختيار الوقت الذّي تكون فيه شريحتك المستهدفة نشطة الآن.

ما هي الخطة الأنسب للنشر؟

حاول تنويع المحتوى، ولا تعتمد فقط على المنشورات البيعية لأن ذلك منفر وممل بالنسبة لجمهورك، ويدفعهم إلى إلغاء المتابعة، كما يؤدي النشر اليومي المكثف إلى ذلك.

لكن هذا لا يعني أن تنشر مرة أو مرتين في الشهر لأنه سينعكس سلباً على التفاعل، وعلى عدد المتابعين.

حاول موازنة الأمور، وارسم خطتك الخاصة تبعاً لجمهورك، وأهدافك من النشر، وبالإضافة إلى خصوصية المنصة التّي تستخدمها في تحقيقها.

كيف أعمل على زيادة انتشار حسابي؟

  1. لا بد من متابعة تحديثات خوارزمية كل منصة وفهمها، والتأقلم معها في النشر.
  2. لاتنقطع عن النشر أو التفاعل.
  3. تحدث مع النّاس في ما يهمهم، ناقشهم واستمع إلى وجهات النظر المختلفة باحترام.
  4. حاول استخدام جميع الأدوات التّي توفرها كل منصة بطريقة ملائمة لطبيعة محتواك (بث مباشر، القصص، وغيرها..)
  5. أظهر خبرتك في مجالك، وشارك رأيك في المواضيع المرتبطة به فقط.
  6. اطلب من جمهورك مشاركة المنشورات التي تعجبهم.
  7. نظم مسابقات لتحفيز الأشخاص على المشاركة والتفاعل، واختر جوائز مناسبة من منتجات علامتك التجارية.
  8. قم بإنشاء حملة إعلانية مدفوعة، بعد دراستها جيداً.
  9. يُمكنك اختيار مؤثرين للتعامل معهم، لكن لا بد من الاهتمام والتركيز على طبيعة الجمهور الذّي يتابع هذا المؤثر، والتأكد من كونه ضمن الشريحة المستهدفة لك.
  10. قم بتفعيل خاصية المتجر وتحويل الحساب إلى حساب أعمال لأنّ ذلك يوفر لك الكثير من الأدوات المساعدة.

نصائح لإدارة حساباتك في منصات التواصل الاجتماعي

  1. اجعل محتواك مخصصاً، حتى لا يشعر جمهورك بالتشتت بسبب كثرة المجالات التي تتحدث عنها، وعدم وضوح تصنيف حسابك بالنسبة لهم، مما يدفعهم إلى إلغاء المتابعة.
  2. احرص على بناء علاقات قوية مع المهتمين والمختصين في مجالك.
  3. كن واقعياً، وابتعد عن التصنع والمبالغة.
  4. لا تحول العملاء إلى جهة أخرى للرد على استفساراتهم، لأن ذلك قد يجعلهم يتراجعون، بل سارع إلى تلبيتهم مباشرة عبر المنصة التّي تستخدمها.
  5. لا تنشر لغرض النشر فقط، بل ركز على جودة المحتوى فهي الأهم.
  6. تابع الترندات وآخر الأخبار والأحداث المرتبطة بها لاستلهام محتوى جديد، إلا أننا ننصحك بتجنب الترندات البعيدة عن مجالك، أو نشر فكر غير جيدة بما فيه الكفاية فقط لغرض المشاركة، أو المشاركة المتأخرة فذلك سيترك انطباع سلبي عنك، وقد يجعلك محط للسخرية.
  7. عرّف عن نفسك وعن خدماتك بشكل منظم وواضح في ملفك الشخصي.
  8. لا تكتفي بنشر المنتج وسعره، بل أخبرهم ميزاته وفوائده، كيف استخدامه وغيرها من الأمور المتعلقة به.
  9. يفضل الجمهور المحتوى التفاعلي، لذا احرص على تضمينه بخطتك.

فوائد منصات التواصل الاجتماعي

تمنحك منصات التواصل الاجتماعي فرصة التسويق لمشروعك ونشاطك التجاري، وتفيد في:

  1. زيادة الوعي بالعلامة التجارية ووجودها.
  2. زيادة عدد زوار موقعك الالكتروني من خلال تضمين الرابط الخاص به في المنشورات. 
  3. الترويج لمنتجاتك بطريقة فعالة.
  4. المحافظة على تواصل فعال مع الجمهور.
  5. إمكانية متابعة ما يُنشر عنك من أخبار ومعرفة ردود الفعل الإيجابية أو السلبية لمعالجتها، والاستفادة منها في تحسين وتطوير خدمات مشروعك.
  6. تسهيل مراقبة المنافسين وتحليل نقاط قوتهم وضعفهم.
  7. زيادة المبيعات، وبالتالي الأرباح.

نتمنى أن يكون هذا المقال قد وفر لك المعلومات التّي تحتاجها لإدارة حساباتك.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram

مواضيع قد تهمك