لم تعد حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي لأجل التسلية فحسب، بل أصبحت واجهتنا التي نرى العالم من خلالها. ولمّا كنّا نعيش في عصر التكنولوجيا فإنّه لم يعد بإمكاننا تجاهلُ هذا التطور السريع الذي يمكن به قلبُ الموازين لصالحنا وتحقيق أرباح هائلة، ويمكن استغلال وجود الإنترنت في حياتنا لتحقيق قاعدة تسويقية مهمة للخدمات أو المنتجات التي نقدمها.

بعد جائحة كورونا اضطرت كثير من الشركات للبحث عن خبراء في التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن توقفت مبيعاتها، أمَّا الشركات التي يُعدُّ التسويقُ الإلكتروني جزءاً من خطتها الدائمة فقد تضاعفت مبيعاتها خلال سنوات 2020-2021

إذا كُنت تملك نشاطا تجاريا وتُريدُ تطويره فلا خِيارَ أمامك سِوى التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي الذي أصبح اليوم أكثر أهمّية من نشاط الشركة بحدّ ذاتها! لأنّه ببساطة بدون خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي لن يعلم أحدٌ بوُجودِ نشاطك أو ستتطورُ ببطء شديد في ظلِّ هذه المنافسة الشرسة التي تؤكّد أهمية السوشيال ميديا في التسويق.

اليوم سنتحدّثُ عن كيفية استغلال التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي في ترويج السلع. ما هو التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟ ماهي أهداف التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟ وما هي خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟ سنُجيب عنها.

ما هو التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟

هو أحد أهم الأساليب المستخدمة في التسويق الالكتروني، إذ تستطيع الشركات عن طريقه زيادة مبيعاتها، أو نشر العلامة التجارية الخاصة بها، وتعريف الجمهور بالخدمات، وذلك من خلال مواقع التواصل الاجتماعي والدعاية المتعددة الأساليب المجانية والمدفوعة.

ماهي أهداف التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟

يُستعمَلُ عادةً التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتحقيق أهداف رئيسية:

  • تعزيز العلامة التجارية.
  • زيادة المبيعات.
  • الترويج لمنتج أو خدمة.
  • البيع المباشر عن طريق الإنترنت.

خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي

يستعمل أكثر من 2 مليار شخص الفيس بوك ومواقع التواصل، ألا تظن أن عملاءك موجودون هناك؟ التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي من الأنواع الرائجة في الوقت الحالي، وأداة قوية جداً للحصول على عملاء محتملين.

تتفاعل الناس -عادةً- على منصات التواصل الاجتماعي وتقول رأيها بتجرد وبدون خجل، وبهذا يمكنك أن تحصل على تقييم لخدماتك عن طريق السوشيال ميديا لا عرضها فقط.

كيف تسوق على منصات التواصل الاجتماعي بالخطوات:

1. تحديد المنصات المستهدفة

تتشابه أغلب خطوات التسويق على السوشيال ميديا بجميع المواقع مع اختلافات بسيطة بينها. قبل أن تبدأ بالترويج لنفسك على مواقع التواصل أنشِئ خطة تحدد من خلال المنصات التي ستقوم بالإعلان عليها، ويتم اختيار المنصات بناء على ما يلي:

  • هل منتجك B2B؟ توجه إلى لينكد ان، هل هو B2C توجه إلى انستقرام وسناب شات
  • ماهي الدولة المستهدفة؟ هل في الخليج توجه إلى انستقرام وسناب شات، هل في بلاد الشام استخدم فيسبوك وانستقرام
  • مَن جمهورك المستهدف؟ هل شباب صغار استخدم تيك توك، بالغين اعتمد تويتر وفيسبوك.

2. ما الأهداف التي يجب تحقيقها

  • زيادة الوعي بالعلامة التجارية وقوتها.
  • تحسين التواصل والتفاعل مع الجمهور المتوقع.
  • زيادة الزوار على موقعك الإلكتروني.
  • زيادة مبيعاتك.

3. ماذا تريد أن تقدم لجمهورك

هل تقدم خدمة أم منتج؟، إذا كنت تقدم خدمة فعليك اعتماد طرق تؤدي إلى الحصول على معلومات التواصل مع العمل Leads Generation، وإذا كنت تقدك منتج فعليك استخدام روابط تؤدي لصفحة شراء هذا المنتج Sales Ads.

4. من الجمهور المستهدف

من أكثر الأمور أهمية في نجاح عملية التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي معرفة جمهورك المستهدف، فماذا تفعل إذا كنت بلا جمهور؟ ما فائدة عملك كله إن لم يكن لديك جمهور مهتم؟ لنوجه هذا السؤال إلى الشركات وأصحاب المشاريع، ولنفترض أنك أنتجتَ مُنتجاً لا تعرف من سيكون مهتمّاً باستعماله في المستقبل.. الآن أدركنا مدى أهمية تحديد الجمهور المستهدف، فالسؤال الآن: كيف تحدد جمهورك؟ وكيف تصل إليه عبر التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟

إذا كنت مدركاً تماماً لأهداف مشروعك فمن السهل تحديد جمهورك المستهدف، ممَّا سيزيد احتمال نجاح حملاتك التسويقية عبر المنصات الإلكترونية والوصول إلى أكبر عدد من شريحتك المستهدفة.

حينها ستكون قادراً على إيصال المعلومة بالشكل الذي يفهمه جمهورك المستهدف.

والسبب الرئيسي لإنجاز هذه الخطوات هي مخاطبة شريحتك التي تحتاج إلى منتجتك وخدماتك دون غيرها.

يقول سيث غودين: “لا تبحث عن زبائن لمنتجاتك، بل ابحث عن منتجات لزبائنك”

وهذا ما فعله أيضاً ستيف جوبز، إذ خلق احتياجاتٍ لم نكن نتصور أننا لن نستطيع العيش من دونها.

تحديد الجمهور المستهدف إلكترونيا: هم شريحة الأشخاص الذين يسعى المُسوّق للوصول إليهم عن طريق المنصات الإلكترونية، لأنهم أكثر الأشخاص اهتماماً بما يروَّج له، ويُدرَسون من حيث احتياجهم إلى المنتج والقدرة الشرائية والحالة الاجتماعية ومكان إقامتهم ونشاطهم على مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها من المنصات السهلة الوصول عبر الإنترنت، بحيث تركز عليهم في الحملات الترويجية ليوجَّهوا إلى زيادة وعيهم بالمنتج المُسوَّق وإقناعهم بشراء المنتج أو الاستفادة من الخدمة إلكترونيا أو عن طريق توجيههم إلى زيارة منافذ البيع، ويختلف ذلك باختلاف نشاطك وعملك ومشروعك.

5. تحليل الجمهور المستهدف

يظنُّ بعض أصحاب المشاريع أنَّ المستهلك هو المشتري نفسه، وهنا يقع بعض الناس باستهداف الجمهور الخاطئ وهذا خطأ يقع فيه الكثير عند وضع خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

يظنُّ أصحاب المشاريع أنَّ مهمتهم إنتاج منتج جيد فحسب، وهذا كفيل بجذب الفئة التي ترغب في اقتنائه! وهذا واحد من أكثر الأخطاء شيوعاً التي يقع فيها رجال الأعمال، ويؤدي إلى خسارة الجميع، في حين عندما يعرف لمن يريد أن ينتج المنتج فإنّه سوف ينتج ما يحتاج إليه زبائنه بالضبط؛ مراعياً جميع التفاصيل، ممَّا يزيد نسبة النجاح في السوق، لذلك فتحليل الجمهور المستهدف أوَّلاً هو حجر الأساس في الإنتاج ويسهّل نجاح العملية التسويقية جدّاً.

يسهم تحليل الجمهور المستهدف في التوجه مباشرةً نحو الفئة المهتمة والشريحة المستهدفة، مما يساعد على:

  • توفير الوقت وتحديد النفقات التسويقية، لأنك في هذه الأثناء تكون مدركاً بدقة أين تضع أموالك.
  • الإسهام في تسهيل التسعير عن طريق معرفة القدرة الشرائية للفئة المستهدفة.
  • تسهيل وصولك إلى العميل المحتمل بإيجاد الحجج المنطقية، بالاعتماد على ما يحبه ويرغب فيه ويهتم له.
  • معرفة السوق الذي سيُطرَح فيه المنتج أو الخدمة، مما يزيد نسبة البيع والأرباح.
  • اكتشاف طرائق جديدة لنمو مشروعك، وسيكون من السهل زيادة مبيعاتك.

6. أنواع الجمهور المستهدف

هناك أنواع كثيرة من الجمهور الذي تسعى الشركات للوصول إليه، إذ ينقسم الجمهور حسب عدة عوامل تجعل حصره أمراً في غاية الصعوبة، فكلما عرفت صفة مميزة في جمهورك المستهدف ضاقت حلقة البحث ووصلت إلى جمهورك بدقة، ومن أهم العوامل التي تؤثر في عملية البحث:

الفئة العمرية، والجنس، والمنطقة الجغرافية، والمؤهلات العلمية، والاهتمامات، والنشاطات الاجتماعية، والقدرة الشرائية، والحالة الاجتماعية، والحالة الوظيفية، وغيرها من العوامل التي تؤثر تأثيراً كبيراً في عملية البحث.

كانت هذه مقالة شاملة للمبتدئين في التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي لمنحك كرائد أعمال فكرة عن الموضوع، ولهذا اكتفينا بشرح التسويق عبر الفيس بوك والانستقرام والترويج عبر تويتر، باعتبارها الأكثر انتشارا.

اقرأ أيضاً: كيفية اختيار أفضل قنوات التواصل الاجتماعي لعملك

ننصحُك أيضا أن لا تضع نفسك تحت الضغط وتشتت ذهنك وركّز فقط على منصتين في البداية ثم تدرّج في الباقي واختر الأكثر شعبية في الدولة المستهدفة، مع إدراك أهمية السوشيال ميديا في التسويق لأنه بدون خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي سيكون صعبا عليك التوسّع وتحقيق الريادة. نقترحُ عليك كتاب التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي المجاني (التسويق عبر الفيس بوك pdf)