كيف تستقبل مدفوعات العملاء على موقعك أو متجرك الإلكتروني؟

كيف تستقبل مدفوعات العملاء على موقعك الالكتروني
محتوى المقال

تتنوع طرق الدفع في المواقع الإلكترونية وتزداد المنافسة بين الشركات يوما تلو الآخر، ولأنّ مجال التجارة الإلكترونية ينموا بوتيرة سريعة والملايين يتّجهون نحوه سواء للبيع أو التسوُّق جعله أنجح الأفكار الريادية في أيامنا هذه، لذا إن كُنت ضمن هذا المجال فلا شكّ أن قبول الدفع على موقعك من خلال وسائل دفع إلكترونية آمنة وسريعة ومتنوعة هو أكثرُ ما يرغبُ العميل فيه، لأنّ ذلك يُحسِّنُ من تجربة المستخدم ويجعله أكثر اهتماماً بالتعامل معك، نظرا لتزايد حالات النّصب والاحتيال وانتشار القرصنة الإلكترونية.

لذا قبل أن تُفكّر في جوانب أخرى عند إنشاء متجر إلكتروني مجاني أو مدفوع فكّر أولا في كيف تستقبل مدفوعات العملاء على موقعك أو متجرك الإلكتروني؟ من خلال إضافة طرق الدفع لموقعك ويُفضّل أن تبحث عن أرخص بوابات الدفع الإلكتروني التي لا تفرِضُ رُسوما مرتفعة على المعاملات المالية. إذا ما هي خدمات الدفع الإلكتروني؟ وما هي أرخص بوابات الدفع الإلكتروني؟

ما هي خدمات الدفع الإلكتروني؟

عبارة عن (شركات أو مؤسسات أو بنوك) تُعتبر وسائِط إلكترونية تُتيح للعُملاء (المُتسوقّين) دفع ثمن المنتجات أو الخدمات التي يشترونها إلكترونيا من أصحاب المتاجر الإلكترونية، أي أنّها نظام مالي إلكتروني.

ما الذي يُميّز بوابات الدفع الإلكتروني؟

  • ضمان تام لحُصول التاجر على الأرباح التي يُحقّقها.
  • جعل عمليات الشراء والبيع وجميع التعاملات المالية سهلة وسريعة وآمنة.
  • إتاحة التعامل المالي الافتراضي دون اضطرار المتسوّق الإلكتروني للتنقل والدفع كاش.
  • دخل كبير للبنوك سواء المحلية أو الإلكترونية بفضل نظام الرُسوم المالية المفروضة على بطاقات الائتمان.

بوابة الدفع الالكتروني تكون خاضعة لمجموعة قوانين وإجراءات لتضمن:

  • سرّية التعاملات المالية وسُرعتها.
  • سُهولة ربط الموقع بالدفع الإلكتروني.
  • إتاحة إمكانية الدفع عبر الهاتف المحمول.
  • الشفافية في نظام تسعير رُسوم التحويلات المالية.
  • قوة التشفير الأمني لحماية بيانات العُملاء من التسريب.
  • خِيارات تعامل متنوّعة بالعُملات العالمية كالدولار واليورو والعملية المحلية.

تهيئة الموقع لاستقبال الدفع بالبطاقات البنكية والطرق الالكترونية الأخرى

أولاً: احرص على فتح حساب تجاري Merchant Account في كُلٍ من بوابات الدفع الإلكتروني.

ثانياً: تأكد أن متجرك الإلكتروني لديه الإمكانيات المناسبة لدعم طرق الدفع الإلكتروني الأكثر طلبا من طرف العُملاء المستهدفين في موقعك.

ثالثاً: تختلف إضافة طرق الدفع الإلكتروني من بوابة لأخرى لذلك بعد تسجيلك في بوابة الدفع الإلكتروني سيُقدَمُ لك دليل مبسط لكيفية ربط الموقع بالدفع الإلكتروني لاستقبال مدفوعات زبائنك وقد تحتاج إلى الاستعانة بمبرمج ليقوم بهذه المهمة.

طرق الدفع المستخدمة في المتاجر الالكترونية

كيف تستقبل مدفوعات العملاء على موقعك أو متجرك الإلكتروني؟ هذه قائمة بأهم وأرخص بوابات الدفع الإلكتروني والتي تقبل ربط الموقع بالدفع الإلكتروني:

المحفظة الإلكترونية eWallets

من أسرع طرق الدفع الإلكتروني نموًا، يُتوقُّعُ أن تمثل 50 ٪ من مبيعات التجارة الإلكترونية العالمية في 2022، هي محاكات لمهام المحفظة المالية التقليدية، تقوم بتخزين بيانات العميل الشخصية وأمواله وعند قيامه بالشراء لن يتوجب عليه إدخال تفاصيل حسابه المصرفي بل ستتم إعادة توجيهه من صفحة عملية الدفع إلى محفظته مباشرة وما عليه سوى إدخال اسم المستخدم وكلمة المرور لإتمام الشراء، هذا النظام مشابه لبطاقات الإئتمان، ويدعم الدفع عبر الهاتف المحمول، أشهرها Google Pay – Apple Pay – Stc Pay بالإضافة إلى:

  • PayPal: المحفظة الإلكترونية الموثوقة عالمياً يمكن من خلاله الدفع والسّحب والتحويل.
    • يدعم +200 دولة و25 عملة و+250 مليون مستخدم و17 مليون شركة، ويدعم دول الخليج ومصر والأردن والجزائر والمغرب وتونس ولا يدعم تركيا. انظر قائمة الدول
    • عند ربط الموقع بالدفع الإلكتروني سيتم قبول قبول الدفع على موقعك ببطاقات الإئتمان Credit Cards وبطاقات الخصم الفوري Debit cards.
    • يُتيح PayPal Express لعملائك الدفع بأي وسيلة يُفضلونها كالدفع عن طريق بطاقات الإئتمان أو حساباتهم البنكية. دون مشاركة معلوماتهم المالية. ولكن فقط للشركات الأمريكية.
    • يسمح لك بالاستفادة من كافة التعاملات المالية بشرط ربطه ببطاقات ائتمان مثل فيزا كارد، ماستركارد.
    • عمليات البيع في الولايات المتحدة تكلفك +0.30 دولار أمريكي 2.9% فيما المبيعات الدولية 4.4% وتصل إلى 7% في بعض الدول.
    • قد تكون المعاملات المالية بطيئة بسبب إجراءات السلامة والأمان الصارمة.
    • الرُسُوم مرتفعة بعض الشيئ لغير الأمريكيين.
  • 2Checkout: أكثر بوابات الدفع الإلكتروني انتشارا.
    • يُتيح لك فرض رسوم على زبائنك الذين يتعاملون بالدولار الأمريكي، اليورو، و أغلب العملات العربية متوفرة.
    • يدعم 45 من طرق الدفع الإلكتروني كبطاقات الإئتمان والمحفظة الإلكترونية مثل PayPal والتحويلات المصرفية وغيرها في كل دول العالم.
    • يدعم +200 دولة بما فيها الدول العربية بإستثناء سوريا والسودان ويستخدمه 500 ألف متجر إلكتروني. انظر قائمة الدول
    • بالنسبة لك كتاجر يمكنك سحب أموالك باستخدام أساليب عدة مثل WebMoney أو Payoneer أو التحويل المصرفي.
  • Authorize.net : من أقدم بوابات الدفع الإلكتروني يدعم +30 دولة
    • يُعتبر موثوقا وآمنا جدا وسريعا حيثُ بعد دفع العميل سيتم تحويل المال مباشرة لحسابك (كتاجر إلكتروني).
    • بعد ربط الموقع بالدفع الإلكتروني سيُتيح للعُملاء قبول الدفع على موقعك عبر بطاقات الإئتمان والشيكات الإلكترونية والدفع عبر الهاتف المحمول. ولكنه أكثر استخداما في أمريكا.
  • PayU: بوابة الدفع الإلكتروني من بين الأكثر أمانا وسُرعة وانتشارا بالعالم.
    • تخدُم حوالي ملياري ونصف مستهلك عبر العالم.
    • يمكن للعميل الشراء من خلال باي يو بنقرة واحدة.
    • يتوفر على +300 طريقة من طرق الدفع في المواقع الإلكترونية.
  • Square: أفضل خيار لك إذا كان متجرك الإلكتروني ناشئا، يستخدمه +2 مليون مستخدم، يُوفّر خدمات الدفع الإلكتروني للمتاجر الإلكترونية.

ببطاقات الائتمان Credit Cards

وهي بطاقات يُصدرها البنك لعملائه ويشحنها مسبقا كقرض ليقوم العميل بتسديده شهريا وفي حالة تجاوز مدة التسديد يكون هناك فوائد ثم تُفرض غرامات، يستخدم العميل البطاقة في الشراء ضمن حدود شهرية يحددها البنك، وتعتبر بطاقات الإئتمان أكثر الخيارات شيوعًا بالعالم لعمليات الشراء عبر الإنترنت وتشكل أكثر من 40% من معاملات التجارة الإلكترونية.

أشهرها:  American Express و Master Card و Visa Card وPaysera Card

ملاحظة: تُصبحُ متاحة البطاقات للدفع للعُملاء بمجرد ربط الموقع بإحدى بوابات الدفع التي سنأتي لذكرها بعد قليل والتي تُتيح قبول الدفع على موقعك من خلال هذه البطاقات. وليس كما يتصور البعض أن شركات مثل فيزا وماستر كارد سوف تعطي اصحاب المواقع الالكترونية وصول مباشر لهم دون وجود شركات او بنوك وسيطة.

التحويلات المصرفية Bank Transfers

تقضي هذه بوابة الدفع الإلكتروني هذه بقيام العميل بالدفع من حسابه البنكي بأمواله الخاصة، ويعتبر غير آمن إلكترونيا لذا يُرجى أخذ موافقة البنك أولا على المعاملات المالية، بعدها يقوم التحويل المصرفي بإعادة توجيه المستخدم لبوابة خدمات الدفع الإلكتروني البنكية ليقوم بتسجيل الدخول وإتمام المعاملة. شكّلت التحويلات المصرفية 9% من حجم معاملات التجارة الإلكترونية في 2019 خاصة بأوروبا. أما في منطقتنا العربية فتختلف الآلية بإصدار فاتورة مبدئية من متجرك للعميل عليها بيانات الحساب البنكي الذي يتوجب عليك التحويل إليه برقم مرجعي يكتبه الزبون في ملاحظات الحوالة وغالبا ما يكون هذا الرقم المرجعي هو نفسه رقم الطلب حتى يتمكن المحاسب أو صاحب الموقع من مطابقة الحوالة الواردة مع رقم الطلب وتحويل حالة الطلب إلى مدفوع، وهذا السيناريو العربي أكثر أمانا من الأوربي في الحقيقة وما يزال الكثير يستخدمه فلا تهمله لأن ليس جميع الزبائن يفضلون استخدام الطرق الالكترونية البحتة.

اشترِي الآن وادفع لاحقًا Buy Now/Pay later

أحد طرق الدفع في المواقع الإلكترونية الجديدة سجّلت نموا كبيرا بآخر عامين، هي من أشكال القرض الفوري، يكون لدى العميل خيار الدفع لاحقا دون حاجته لامتلاك بطاقة ائتمان، شكّلت 1.5% من معاملات التجارة الإلكترونية لـ 2019 ويُتوقّع ارتفاعها مستقبلا. ولكنها غير متوفر في منطقتنا العربية بشكل واسع. ولكن هناك بديل معروف بنظام التقسيط بدون فوائد من خلال البطاقات الائتمانية لبعض البنوك مثل بنك ساب وبنك سامبا وغيرها في السعودية.

البطاقات المدفوعة مسبقا

أصبحت بعض المتاجر تصدر بطاقات الهدايا الخاصة بها والتي ليست بالضرورة تعني انها هدية ولكن هي كرت ذو قيمة مالية يمكن شراءه نقدا ويستخدم الكود الخاص به لتحويل الرصيد في البطاقة إلى رصيد في محفظة العميل على المتجر الالكتروني. ومن الشركات الرائدة بتقديم خدمة بطاقات الهدايا للمتاجر الالكترونية هي شركة Blu Loyal وتنشط في برامج الولاء لعملاء البنوك دول الخليج، حيث بإمكانك استبدال نقاط الولاء الخاصة بك في البنك ببطاقات هدايا للمتاجر المتوفرة في برنامج الولاء الخاص بالبنك، وبالتالي إذا كنت صاحب متجر الكتروني تستطيع التواصل مع بلو لويال لإصدار بطاقات هدايا خاصة بمتجرك يستطيع عملاء البنود الاستفادة منها وتعتبر عامل تسويقي مجاني أيضا، جميل أليس كذلك.

الشيكات الإلكترونية  eCheck

نادرة الاستخدام، طريقته مماثلة لما يتم في الشيكات الورقية العادية لكنها أسرع، تنتشر في الولايات المتحدة بين التجار الكبار فقط، لذا نوهت لها بشكل عابر من باب العلم بالشيء فقط.

 

أفضل مزودي خدمة الدفع الإلكتروني بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا

بالإضافة للشركات الكبرى الأكثر انتشارا عالميا باي بال Paypal و2Checkout ولكنهم ليسوا أفضل بوابات الدفع الكتروني للمتاجر الاكترونية في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا، لذا سأدرج لكم من باب تجربتي الشخصية مع عدة متاجر الكترونية البوابات الأفضل مع ذكر ميزات ومساويء كل منها:

PayTabs بوابة الدفع تاب:

من أوائل البوابات التي قمت بتجربتها ومن أفضل شركات الدفع الإلكتروني في السعودية في ذلك الوقت عام 2017، يمكنك الاعتماد عليها لاستقبال مدفوعات عملاءك.

  • فتح الحساب للمؤسسات والشركات سلس وسهل.
  • آمنة جدا وتدعم +160 عملة، وتدعم الدول العربية وبعض الدول الغير عربية ايضا، ابحث عن دولتك هنا.
  • متقدّمة جدا في خدمة العُملاء والتكفّل بانشغالات أصحاب المتاجر الإلكترونية والعملاء، ورسوم باي تابس منخفضة. إذا كان حجم مبيعاتك أقل من 2000 دولار شهريا فستكون رسومك الشهرية 49 دولار دون أن يقتطعوا عمولة على المبالغ الواردة، ولكن إذا تجاوزت ال 2000 دولار لن يكون هناك رسم شهري ويقتطعون 2.85% من قيمة المبالغ الواردة. وللمزيد من التفاصيل عن رسوم باي تابس إقرا هذا الملف.
  • لديهم برمجيات جاهزة لمعظم أنواع المتاجر المعروفة مثل ماجينتو واوبن كارت وشوبيفاي وسهلة التركيب والتشغيل.

باي فورت PayFort سابقاً (Amazon Payment Srvices)

من أكثر بوابات الدفع الإلكتروني في مصر انتشارا، وتُغطي دول الخليج ولبنان والأردن، شركة عربية نشأت بالإمارات سنة 2014 تدعم أغلب الدول العربية، مؤخرا استحوذت عليها الشركة العملاقة أمازون وأسمتها Amazon Payments Service، تدعم +18 عملة، رسومها مماثلة تقريبا لباي تابس ويمكنك الاطلاع عليها من هنا

Telr تلر

إنها البوابة المفضلة لي شخصيا حتى الآن وتدعم +120 عملة، قدمت حلول الدفع الإلكتروني في السعودية ومصر. لديها 5 طرق لـ إضافة سداد لموقعك وتمتلك برمجيات جاهزة لكل المنصتا المشهورة وكذلك تطبيقات الجوال، جيدّة للمتاجر الناشئة والمتوسطة والمتقدمة. انظر الدول

هذه البوابة تمتلك فريق دعم رائع، وسريعة في تحويل الأموال لحساب البنك والإرجاع مجانا دون اي رسوم سواء كان إرجاع جزئي او كامل بالإضافة رسوم أقل من البوابات السابقة الذكر تعادل 2.75% للبطاقات الائتمانية و 1.6% لبطاقات مدى السعودية. واليك الخبر الأجمل، عملائي سعيديون بالتعامل معي بسبب ميزة فريدة في هذه البوابة وهي إرجاع المالي الفوري للعملاء الذي يلغون طلباتهم، طالما أنهم سددوا ببطاقة مدى فالإرجاع فورا بضغطة زر ويصبح المبلغ في بطاقة العميل. تخيل نفسك مكان العميل كم ستزيد ثقته بمتجرك؟

بوابة بنك الراجحي للمدفوعات الالكترونية

تم إطلاقها مؤخرا ولكن دون أن يقوم بنك الراجحي بالتسويق لها، واستهدف المتاجر الكبيرة وفي الحقيقة التسعيرة التي اعطيت لنا كانت تنافس كل البوابات الأخرى، وأتوقع أنها ستخفض من حصة بوابة امازون السوقية في المنطقة العربية خلال فترة قصيرة.

  • 2.2% للبطاقات الائتمانية + نصف ريال لكل عملية
  • 1.4% لبطاقات مدى + نصف ريال لكل عملية
  • نصف ريال لكل عملية إرجاع
  • 0 رسوم شهرية
  • 0 رسوم تأسيس
  • تمتلك إضافات جاهزة لكل انواع برامج المتاجر وتطبيقات الجوال.

حسناً، هذه المعلومات عن بنك الراجحي حصرية على جو ستارت بزنس 🙂 ويمكنكم التواصل مع قسم المبيعات في بنك الراجحي للحصول على بوابة دفع لمتجركم من خلال هذا البريد الالكتروني: [email protected]

بوابة سترايب stripe لاستقبال مدفوعات البطاقات بكل أنواعها

باختصار هذه البوابة ممتازة لسلاسة استخدامها ودمجها بموقعك ورسومها 2.9% وهية من البوابات العالمية التي تستخدم الذكاء الصناعي لاصطياد البطاقات المسروقة قبل أن تتورط بها، ولكن تحتاج إلى تأسيس شركة في أمريكا حتى تتمكن من الاستفادة من الرسوم المخفضة والمعاملات السريعة بالحصول على أموالك وكذلك الاستفادة من التحويل اللحظي بحيث تصلك أموالك خلال دقيقتين إلى بطاقتك البنكية. على أي حال تأسيس الشركة في امريكا مع حساب البنك لن يكلفك أكثر من 351 دولار ولن تدفع اي رسوم شهرية لا للشركة ولا للبنك ولا لبوابة سترايب. وهي خيار مفضل لمعظم أصحاب المشاريع الناشئة ونحن أسسنا أكثر من 40 شركة في 2020 بنفس الطريقة لعدد من رواد أعمال عرب.

 

بوابات الدفع الإلكتروني الأكثر شيوعا حسب التصنيف الجغرافي

أعتقد هذا الجزء لن يهم الكثير من رواد الأعمال العرب ولكن وددت التنويه إلى أن هناك مناطق بالعالم تكون فيها أحد طرق الدفع في المواقع الإلكترونية أو بوابات الدفع الإلكتروني أكثر انتشارا من باقي الوسائل، لذا إن كُنت تتطلع لدخول سوق التجارة الإلكترونية على امتداد جغرافي معين، سيُواجهك تحدّي هو وُجوب اختيارك لأفضل وأرخص بوابات الدفع الإلكتروني أو ما يُناسب عملاءك مع إتاحة خيارات متعددة، فمن المرجح أن يقوم المتسوقون بنسبة 70٪ بإتمام الشراء إذا وجدوا طرق الدفع الإلكتروني المناسبة لهم.

  • آسيا والمحيط الهادئ: المحفظة الإلكترونية مثل AliPay وWeChat Pay ثم البطاقات الإئتمانية.
  • الأمريكيتين: المحفظة الإلكترونية ثم بطاقات الإئتمان ثم بطاقات الخصم الفوري. مثلا في الولايات المتحدة ينتشر استخدام باي بال بشكل واسع.
  • أوروبا: بطاقات الإئتمان ثم البطاقات البنكية المحلية ثم المحفظة الإلكترونية. بتركيا مثلا يستخدم 17% من المتسوقين البطاقات المحلية مثل BonusCard
  • أفريقيا: لا يزال الدفع نقدا عند التسليم هو السائد، لكن المحفظة الإلكترونية خاصة باي بال هي الأكثر استخدام ثم بطاقات الإئتمان مثل Paysera وVisa

بعد أن تعرّفت معنا على أهمّ طرق الدفع في المواقع الإلكترونية وأخذت نظرة شاملة حولها وحددت من هي أرخص بوابات الدفع الإلكتروني ينبغي عليك كخُطوة قادمة معرفة كيفية إضافة طرق الدفع لموقعك أو ربط الموقع بالدفع الإلكتروني من أجل تسهيل المعاملات المالية على عُملائك واستقطابهم أكثر، وللتوسّع أكثر حول ما طرحناه يُمكنك القراءة أكثر عن وسائل الدفع الإلكترونية PDF والبحث أكثر عن كل عُنصر على حِدى وهو ما ستجده في مقالاتنا الأخرى على موقعنا.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram