تكتيكات ما قبل النشر لزيادة قوة تسويق المحتوى الخاص بك

زيادة قوة المحتوى

العديد من أصحاب المدونات يرغبون بأن تكون مدوناتهم هي الأفضل و الأقوى في تقديم المحتوى، و لذلك في هذا المقال سوف نطرح عدة طرق لجعل تسويق المحتوى مميز ومربح.

و يكون ذلك من خلال استخدام عدّة طرق في وقت واحد، أي عدم الاعتماد على طريقة واحدة فقط، أي من خلال عمل دمج بين طرق الترويج و كذلك ضمان المشاركة المستقبلية للمحتوى.

و باستخدام الطرق و التكتيكات التالية، ستتمكن من جعل المدونة الخاصة بك مرتبة، و كذلك جعلها الأولى في نتائج البحث، و جعل المدونات الأخرى يشاركون مدونتك، و ذلك من خلال:

1. تحديد من قد يهمه محتواك والبدء في تسويق المحتوى المبدئي

إذا كانت لديك فكرة عامة عن المدونة، أو الموضوع، أو أنك على وشك أن تبدأ في إنشاء محتوى خاص بك، يجب أن تمر بعدة مراحل لنتيجة مثالية.

و أول هذه المراحل هي أن تبحث عن الموضوع المراد تغطيته أو الكتابة عنه، و من ثمّ جلب المعلومات التي تتعلق بالموضوع المراد الكتابة عنه.

و من المصادر التي يمكن جلب منها المعلومات هي محرك بحث جوجل أي أنه الأكثر شيوعاً، و لكن يجب أن تتأكد من صحة تلك المعلومات التي جلبتها من مصادر أخرى، و من ثمّ تنسيق المعلومات و تقديمها بشكل مميز.

الخطوة الأولى: تحديد المقالات ذات الترتيب الأعلى حول الموضوع

عند البحث عن موضوع تريد الكتابة عنه، يمكنك مثلاً استخدام محرك البحث Google و الاعتماد على المواقع الأعلى ترتيباً في عرض الموضوع الذي تريد الكتابة عنه.

و كذلك يوجد بعض الأدوات المساعدة في عرض النتائج الأعلى، أي التي لها ارتباط مباشر و قوي بالموضوع المراد الكتابة عنه، مثل البرنامج المساعد Greasemonkey حيث يقوم هذا البرنامج بعرض روابط المواقع التي تتضمن محتوى له علاقة بالموضوع المراد البحث عنه.

Greasemonkey البرنامج المساعد لتحديد أعلى مرتبة المواد

تعدّ هذه الخطوة من الخطوات الأساسية و الواضحة، و يجب أن نأخذ بعين الاعتبار أن المحتوى الذي سوف نقوم بالكتابة عنه، أو تغطيتيه، يجب أن يكون محتوى كامل، و ليس فقط محتوى بهدف المنافسة.

مثلاً إذا كنت أرغب بإنشاء مقال عن أدوات تسويق المحتوى، لا يجب في هذه الحالة أن يكون المقال فقط عن الأدوات، بل يجب أن يتضمن عدة محاور أخرى يناقشها، مثل أهمية التسويق، أو لما يعدّ التسويق الإلكتروني عنصر أساسي في المشروع.

الخطوة 2: البحث في الروابط الخلفية لتلك المقالات

أما الخطوة الثانية، فهي استخدام أداة SEO للبحث عن الروابط الخلفية أو الروابط الرجعية و تضمينها في المقال، أو أن تستخدم هذه الأداة للبحث عن المنافسين لك في تقديم نفس المحتوى.

لذلك يجب استخدام جدول بيانات، لتدوين الأنواع المختلفة من الروابط الخلفية التي ترغب في الحصول عليها أيضا، على سبيل المثال:

  • قوائم الموارد المنسقة
  • روابط من المؤثرين
  • روابط من الأقران والأصدقاء
  • وصلات التحرير من مدونات كبيرة ، الخ.

يمكنك البحث بشكل أعمق باستخدام هذه التكتيكات للبحث المنافس، و لكن في حالة كنت تريد أن تركز على تحديد شخص وراء هذا الرابط الذي تم أضافته للمقال (مؤلف مقالة، صاحب موقع ، الخ) في هذه الحالة أنت تقوم ببدء اتصالات مع الناس، وليس المواقع أو الصفحات.

ملاحظة: تجاهل الارتباطات الضعيفة، و كذلك المواقع الضعيفة المحتوى، و التي سيكون هناك الكثير منها، يجب فقط التركيز على وصلات من مواقع حقيقية.

الخطوة 3: ابدأ في تطوير اتصالات مع أولئك الذين يربطون المؤلفين والمحررين قبل كتابة مقالك

أما الخطوة الثالثة و هي مهمة جدا: يجب أن يتم تخطيط مقالك المستقبلي حول فُرص إنشاء الارتباطات للحصول على فرصة أفضل لتوليد تلك الروابط القوية:

نوع الارتباط: طريقة ممكنة لتخطيط مقالتك المستقبلية لتناسب فرصة الارتباط هذه بشكل أفضل:
قوائم الموارد المنسقة تأكد من أن مقالتك تناسب إحدى الفئات الموجودة في القائمة
روابط من المؤثرين / الخبراء تواصل مع هؤلاء المؤثرين واحصل على اقتباس (رأي) لتضمينه في مقالك. من المرجح أن يرتبط المؤثرون عندما تظهر على تلك الصفحة.
روابط من الأقران والأصدقاء اتبع هؤلاء الناس في كل مكان وابدأ في التفاعل معهم يوميا. فكر في هذا على أنه “رعاية رائدة”، مما يزيد من فرصك في إنشاء شراكات طويلة الأمد.
روابط تحريرية من مدونات ضخمة تعقب المؤلفين والمحررين من تلك المواقع والبدء في التفاعل معهم على وسائل الاعلام الاجتماعية. فكر في دعوتهم للمساهمة في اقتباس لمقالك أيضا.

إليك بعض تكتيكات التواصل الإضافية والنصائح للحصول على الإلهام، و كذلك بعض الأفكار.

2. الترقب على وسائل التواصل الاجتماعي

من أهم التكتيكات في تسويق المحتوى الخاص بك، هي استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، و نادراً ما يتم استخدام هذه الطريقة، و التي تعدّ من الأدوات القوية للتسويق.

و من أهم الأشياء التي يجب اتباعها، هي أن يتم العمل على محتوى كامل و شامل، و كذلك أن يكون مقدّم بطريقة مميزة، و ذلك يجعل المحتوى تزداد نسبة مشاركته على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد يشمل ذلك ما يلي:

إنشاء صفحة مصغرة تمهيدية “قريبا”

يجب أن تتضمن هذه الصفحة بعض النقاط الرئيسية حول ما ستقوم بتغطيته، و ما الذي يجعل هذه المقالة مميزة، و الى أي مدى ستنال إعجاب الجمهور و تجعلهم بانتظار المحتوى المقدّم منك، و أن يتم إخطارهم بذلك عندما يتم نشره.

و من ثم الترويج لصفحاتك المقصودة على وسائل التواصل الاجتماعي و البريد الإلكتروني.

بمجرد أن يتم نشر مقالتك، يمكنك إعادة توجيه عنوان URL  الخاص بالصفحة إلى المحتوى الفعلي، و حفظ جميع الزيارات والروابط الخلفية التي تمكنت من بنائها في مرحلة ما قبل النشر.

هناك أيضاً فائدة أخرى لاستخدام صفحات “قريبا”  أو الصفحة التمهيدية، و هي القدرة على إعادة إشراك الأشخاص الذين زاروها مرة واحدة وتبليغهم بعنوان URL الجديد الخاص بك عندما يتم نشرها.

يعدّ هذا واحد من أفضل تكتيكات المشاركة على الصفحة: و من المرجح أن ينقر زوارك العائدون على الرابط لأنهم شاهدوا صفحتك المصغرة بالفعل وعرفوا أن المقالة قادمة، و أن هناك محتوى مميز سيتم نشره.

يمكنك كذلك إنشاء إعلانات إعادة التفاعل هذه في جميع أقسام الموقع باستخدام Finteza، وهو عبارة عن مجموعة من تحليلات الويب التي تدعم التخصيص المتقدم، و تمكنك من معرفة مدى التفاعل الذي يحدث على موقعك الخاص.

فينتيزا تحليلات الويب جناح

دعوة جمهورك للمساهمة بأفكارهم وتساؤلاتهم

يمكنك إنشاء تصميم سريع لتشجيع من يتابعك على وسائل التواصل الاجتماعي و كذلك مشتركي البريد الإلكتروني، على طرح الأسئلة التي يريدون أن تقوم بإجابتها في مقالك المستقبلي، بالإضافة الى تكتيك المشاركة.

يمكنك استخدام نماذج Google لذلك (والتي ستستحوذ أيضا على عنوان بريد إلكتروني لكل مساهم للوصول إليه عندما تكون مقالتك مباشرة)

تجميع استطلاعات الرأي حتى يكملها جمهورك

تعدّ هذه الطريقة من أهم الطرق التي تجعلك على معرفة كبيرة بمدى تفاعل جمهورك، من خلال أن تقوم بجمع البيانات و إنشاء محتوى يعتمد على تلك البيانات التي تم جمعها من الجمهور.

بهذه الطريقة تستطيع أن تشجعهم دائما من خلال الاستطلاع على تضمين عنوان بريدهم الإلكتروني، في حالة كان لديهم رغبة في معرفة نتائج الاستطلاع الذي قمت به.

و يعدّ هذا التكتيك من أهم التكتيكات التي تولدّ زبائن محتملين بنسبة كبيرة.

إنشاء دعاية فيديو لتوليد ضجة على وسائل التواصل الاجتماعي

تحصل مقاطع الفيديو الأصلية (أي تلك التي تقوم بتصميمها و ليست منسوخة) على الكثير من المشاهدات على وسائل التواصل الاجتماعي، و لكن يجب أن تقوم بذلك بالطريقة الصحيحة، من أجل أن يكون هناك استجابة أكبر و لتجذب عدد أكبر من الجمهور على وسائل التواصل الاجتماعي.

يمكنني استخدام رندرفورست لإنشاء جميع أنواع الأصول البصرية و الفيديو، بما في ذلك مقاطع الفيديو المضحكة، و يعدّ هذا الموقع محرر فيديو متقدم جداً و سهل الاستخدام على الإنترنت، يمنحك الوصول إلى مئات القوالب و يتيح لك إنشاء فيديو بنفسك، دون الحاجة الى الاستعانة بمصمم فيديوهات محترف.

تقديمفورست لإنشاء الأصول البصرية والفيديو

يمكنك أيضاً تعديل قالب فيديو الموجود عن طريق إضافة النصوص و الصور و كذلك مقاطع الفيديو الخاصة بك، الإضافة الى أنه يمكنك أيضا تمييز مقاطع الفيديو باستخدام لوحة تعديل الألوان والشعارات.

كذلك، يمكنك استخدام هذا الفيديو الذي قمت بتصميمه، بنشره على صفحتك المصغرة “قريبا” مما يجعل الصفحة أكثر جاذبية للمستخدمين! كما أنها فكرة جيدة أن يتم الإعلان عن صفحتك المصغرة على وسائل التواصل الاجتماعي من خلال تصميم بعض الفيديوهات المميزة.

في هذه المرحلة، أنت تستثمر في البيانات، و ذلك عندما تكون مقالتك الفعلية مباشرة، ستتمكن من إعادة استهداف جمهورك المشارك سابقاً على Facebook.

يمكنك بالتأكيد استخدام العديد من تكتيكات الترقّب قبل نشر المحتوى، لأخذ فكرة عامة عن رأي الجمهور، قمنا بذكر بعضها أما الباقي فهو بحاجة لإجراء المزيد من الأبحاث حولها بنفسك.

3. اختبار العنوان الخاص بك

يعدّ اختيار العنوان من أهم الخطوات التي يجب التمهّل فيها، لأن العنوان يمكن أن يحدد نسبة النقر على عنوان مقالتك و كذلك تحديد نسبة المشاهدة على وسائل التواصل الاجتماعي.

اختبار العنوان

يمكنك أن تقوم بإنشاء استطلاع مصغر و أرساله إلى أصدقائك وزملاء العمل، و أن تطلب منهم تحديد عنوان يشعرون بالرغبة في النقر عليه و القراءة أو البحث عنه، و قد يستغرق يوم واحد لإنشاء استطلاع و جمع الإجابات، و من ثم الاختيار النهائي للعنوان، لذلك لا تهمل هذه الخطوة.

استنتاج

إذا كانت عملية تسويق المحتوى المعتادة تتعلق فقط بإنشاء محتوى، و متابعة ترويج المحتوى عندما يتم نشره، فقد تفقد فرصة كبيرة هنا في زيادة قوة المحتوى، لذلك يجب أن تجرب العديد من تكتيكات ترويج المحتوى المسبق قبل النشر في عملية إنشاء المحتوى.

وهذا سيجعل تسويق المحتوى الخاص بك أكثر وضوحاً و بالتالي أكثر فعاليّة، يجب أن تتعامل مع كل مقالة من مقالاتك المستقبلية على أنها مشاريع حقيقية، و قم بإعداد روتين تسويق شامل قبل النشر، لأن محتواك الخاص يستحق ذلك!

مواضيع قد تهمك