الفول السوداني من أكثر الأطعمة المغذية. غني بالبروتينات والدهون الصحية ومجموعة من الفيتامينات والمعادن، يتم استهلاك الفول السوداني بعدة طرق. ومع ذلك، فقد وجدت الأبحاث أن حساسية الفول السوداني قد زادت بشكل كبير في السنوات القليلة الماضية، مما يعني أن العديد من النساء الحوامل يتجنبن تناولها لحماية أطفالهن.

مع ذلك، ينطبق هذا أيضًا على الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية، حيث يمكن لحليب الأم أيضًا نقل أي مواد مسببة للحساسية أو السموم من جسم الأم إلى الطفل. ستساعدك هذه المقالة على فهم الفوائد الصحية للفول السوداني، والمخاطر المرتبطة به بالإضافة إلى أي مخاوف تتعلق بالسلامة فيما يتعلق بصحتك وصحة طفلك.

هل من الآمن تناول الفول السوداني للأم المرضعة؟

ببساطة، الفول السوداني آمن تمامًا للأكل أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية، لأنه لا يسبب أي ضرر للطفل على الإطلاق ما لم تكن الأم أو الطفل مصابًا بحساسية أو حساس للفول السوداني.

لحسن الحظ، للأم المرضعة، لا يتعين عليك الالتزام بنظام غذائي صارم أثناء الحمل طالما أنك تتبع بعض قواعد الأكل الصحي. وهذا يعني تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة، مثل الحبوب الكاملة والخضروات والفواكه والبقوليات وما إلى ذلك.

الفوائد الصحية للفول السوداني للأم المرضعة

حليب الأم غذاء كامل، بمعنى أنه يحتوي على جميع العناصر الغذائية الضرورية لنمو الطفل وازدهاره. من الأهمية بمكان تناول الأطعمة الصحية لتكملة العناصر الغذائية في حليبك أيضًا. يعتبر الفول السوداني خيارًا رائعًا، حيث أن له العديد من الفوائد الصحية لك ولطفلك:

  • حمض الفوليك: الفول السوداني غني بحمض الفوليك أو فيتامين ب 9. هذه المغذيات ضرورية لنمو العضلات والأنسجة العصبية لدى الطفل، وخاصة أثناء الحمل. كما أنه مفيد في تجنب أي مضاعفات للولادة في المستقبل.
  • الدهون الصحية: الفول السوداني غني بمجموعة متنوعة من الدهون النباتية غير المشبعة. هذه الدهون مفيدة في الأداء الفعال لجهاز الدورة الدموية والأوعية الدموية. الفول السوداني منخفض أيضًا في الكوليسترول السيئ.
  • البروتينات: الفول السوداني مصدر كبير للبروتينات، والتي تعتبر ضرورية في جميع عمليات الجسم تقريبًا، مثل نمو العضلات، وغيرها الكثير.
  • الفوسفور: الفوسفور الموجود في الفول السوداني يساعد على تقوية الأسنان والعظام، وهو ضروري في نشاط العضلات وتوليد الطاقة في الجسم.
  • الألياف: الكميات العالية من الألياف في الفول السوداني تسهل عمليات الهضم، وتمنع مشاكل مثل الإمساك. كما أنه يجعل معدتك تشعر بالامتلاء والشبع.
  • فيتامين هـ: يحتوي الفول السوداني على فيتامين هـ الضروري لصحة الجلد، وكذلك في حماية الخلايا والجهاز المناعي.
  • النياسين: النياسين أو فيتامين ب 3 ضروري في تكوين وعمل الجهاز الهضمي والجهاز العصبي. كما أنه يساعد في إنتاج الطاقة وتكوين بشرة نضرة.
  • البيوتين: هذه المغذيات ضرورية في نمو الشعر الصحي والجلد والأظافر والعينين والأعصاب والأعضاء الأخرى والحفاظ عليها.

مخاطر تناول الفول السوداني للأم المرضعة

حساسية الفول السوداني من خلال حليب الثدي ممكنة وتحدث بسبب البروتينات المعروفة باسم مسببات الحساسية، والتي يمكن أن تسبب حساسية شديدة. ردود الفعل في تلك الحساسة لهذه الجزيئات. يشمل ذلك الطفح الجلدي وصعوبة التنفس والتورم والصدمة التأقية في كثير من الأحيان، والتي يمكن أن تكون قاتلة.

كما ذكرنا سابقًا، يمكن أن تنتقل العناصر الغذائية التي تستهلكها الأم إلى حليب الثدي وتؤثر على الطفل. ومع ذلك، يمكنك اختبار حساسية طفلك للأطعمة المختلفة، بما في ذلك الفول السوداني، من قبل طبيب الأطفال. إذا لم يظهر على طفلك أي أعراض حساسية، يمكنك المضي قدمًا واستهلاك هذه الأطعمة.

مخاوف الحساسية من الفول السوداني

من المهم التأكد من أن طفلك لا يظهر أي علامات حساسية عند تناول أطعمة معينة. تشمل أعراض حساسية الفول السوداني عند الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية الطفح الجلدي أو الانزعاج أو الاحتقان أو الإسهال أو البكاء المفرط. إذا حدث هذا، استشر طبيب الأطفال الخاص بك على الفور.

أخيرًا، إذا كان أحد أفراد عائلتك المباشرين، مثل أطفالك الآخرين، مصابًا بحساسية الفول السوداني، فمن الأسلم تجنبها تمامًا، حيث يوجد احتمال أن يكون طفلك مصابًا بالحساسية. كانت الدراسات السابقة ترى أن خطر الإصابة بحساسية الفول السوداني عند الأطفال ينخفض إذا تجنبت الأم تناول الفول السوداني أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية. ولكن هذا ليس هو الحال.

في الواقع، من المرجح أن التعرض للفول السوداني في سن مبكرة جدًا يقلل من مخاطر تكوين حساسية الفول السوداني.

هل زبدة الفول السوداني آمنة للأم المرضعة؟

هل يمكنك تناول زبدة الفول السوداني عند الرضاعة؟ زبدة الفول السوداني عبارة عن عجينة مصنوعة من طحن الفول السوداني المحمص والمجفف. لذلك، من الآمن استهلاك الفول السوداني نفسه.

إذا كنت ترضعين رضاعة طبيعية، فستحتاجين إلى استهلاك حوالي 500 سعرة حرارية إضافية كل يوم. يمكن أن يأتي جزء من هذه الطاقة من الفول السوداني أو زبدة الفول السوداني، لأن هذه الأطعمة تحتوي فقط على مكونات مغذية للغاية مثل الدهون الصحية والبروتينات وأحماض أوميغا 3 الدهنية والفيتامينات والمعادن.

طالما أنك أو طفلك أو أي شخص في عائلتك لا يعاني من حساسية الفول السوداني، فلا داعي للقلق.