الرضاعة الطبيعية مهمة جدًا لنمو الطفل ولا تواجه معظم الأمهات مشكلة في بدء العملية لأن الطفل يلتصق بثديهن بشكل طبيعي تمامًا. لكن قد تجد بعض الأمهات أن الطفل لا يحرص على الإمساك بالثدي بسبب حجم حلمة الأم أو لأنها اعتادت على الرضّاعة لأسباب معينة لا مفر منها. في هذه المرحلة، يوصي مستشارو الرضاعة عادةً بدروع الحلمة كحل قصير المدى للمشكلة.

ما هو درع حماية الثدي؟

درع حماية الثدي هو غطاء رقيق من السيليكون يتم ارتداؤه فوق الحلمة والهالة أثناء الرضاعة الطبيعية. يوصى باستخدام واقي الثدي بشكل خاص للأمهات اللواتي لديهن حجم حلمة يجعل من الصعب على أطفالهن الإمساك بالثدي وإرضاعهم. كما أنه مفيد في حالة رفض الطفل الإمساك بالحلمة واستخدامه للزجاجات. في حين أن معظم واقيات الحلمة مصنوعة من السيليكون، إلا أنها يمكن أن تكون مصنوعة من المطاط واللاتكس أيضًا.

متى يجب استخدام درع حماية الثدي؟

يُقترح استخدام درع حماية الثدي بشكل عام إذا كنت تواجه مشاكل في الرضاعة الطبيعية لأسباب مختلفة مثل

  • حلمات مسطحة أو مقلوبة تجعل من الصعب على الطفل الإمساك بها
  • حلمات متقرحة أو متشققة يمكن أن تجعل الرضاعة الطبيعية مؤلمة
  • الاعتماد على الرضّاعة. قد لا يلتصق الأطفال الذين تم إرضاعهم بالزجاجة بالحلمات بشكل فعال. في حال كنت تعلم طفلك الرضاعة الطبيعية، فإن استخدام درع حماية الثدي يمكن أن يجعل المهمة أسهل.
  • فرط نشاط الأم يؤدي إلى تدفق زائد للحليب. هذا يمكن أن يخنق الطفل ويسبب له الانسحاب. يمكن لدرع حماية الثدي أن يبطئ تدفق الحليب.
  • قد يجد الأطفال الخدج أو الأطفال الضعفاء بسبب المرض أو لأسباب أخرى التغذية أسهل في درع حماية الثدي. وذلك لأن الوضع المقلوب للحلمة يمكن أن يجعل الشفط أسهل كما أن طرف الحلمة يجمع الحليب أيضًا، مما يسمح للطفل بالوصول إلى الحليب فورًا عندما يبدأ في الرضاعة مرة أخرى.

ما هو حجم ونوع درع حماية الثدي الذي يجب عليك استخدامه؟

تأتي دروع الحلمة بأحجام مختلفة وسيكون استشاري الرضاعة الخاص بك قادرًا على إعطائك فكرة واضحة عن الحجم المناسب لك، بناءً على الحلمة والهالة، مع مراعاة احتياجات طفلك.

درع حلمة سيليكون شفاف ورقيق مثالي لمعظم الأمهات. يمكنك أيضًا محاولة الحصول على تلك المصممة لتوفير تلامس أفضل للجلد بين الأم والطفل. لا يُنصح أبدًا باستخدام حلمة الرضّاعة كدرع للحلمة، حيث من الواضح أنها ليست مصممة لهذا الغرض.

وجدنا أن أفضل درع لحماية الثدي أثناء الرضاعة الطبيعية هو Lansinoh Shield for Breastfeeding, 2ct 24 Milimeter

كيف تستخدم درع حماية الثدي؟

في حالة نصحك باستخدام واقي للثدي، سيقدم لك طبيبك أو مستشارك الصحي مجموعة من الإرشادات التي تحتاج إلى اتباعها أثناء العملية. فيما يلي بعض الإرشادات التي يجب وضعها في الاعتبار أثناء استخدام درع حماية الثدي.

  • اغسل يديك قبل استخدام واقي الحلمة.
  • قم بتدليك ثدييك ويدك اسحب بعض حليب الثدي على طرف الدرع.
  • اربط الحافة الداخلية للدرع ببعض حليب الأم لتثبيته على الثدي.

الفطام عن درع حماية الثدي أثناء الرضاعة الطبيعية

من الأفضل التواصل مع استشاري الرضاعة إذا كنت تخطط لفطام طفلك عن درع حماية الثدي. فيما يلي بعض النصائح لفطم طفلك بلطف وتدريجيًا.

  • تأكد من وجود أكبر قدر ممكن من ملامسة الجلد للجلد طوال العملية.
  • قم بإزالة درع حماية الثدي ببطء أثناء الرضاعة الطبيعية.
  • قومي بشفط ثدييك عدة مرات لتحسين النزيف وتسهيل حصول طفلك على الحليب. سيؤدي ذلك أيضًا إلى سحب الحلمتين وإطالةهما، مما يسهل الإمساك بهما.
  • حاولي الرضاعة الطبيعية بمجرد أن يستيقظ طفلك من النوم.
  • قم بشفط بعض حليب الثدي باليد على الحلمة قبل الإرضاع واسمح لطفلك بالعثور على ثدييك بالغريزة.
  • جربي الرضاعة الطبيعية في أوضاع مختلفة وأثناء الحركة مثل المشي أو القفز أو التأرجح، وما إلى ذلك. إذا شعرت بالضيق، انتظر حتى تهدأ قبل المحاولة مرة أخرى. لا تجبرها عليها إذا لم تأخذها. تحلى بالصبر واستمر في المحاولة في المرة القادمة.

نصائح لتنظيف واقي الحلمة والعناية به

افحص دائمًا واقي الحلمة بحثًا عن علامات التلف واستبدله كل شهر. يمكن أن تتسبب التشققات في الدرع في تراكم البكتيريا في الداخل وستكون ضارة بالطفل. إليك بعض النصائح لتنظيف درع حماية الثدي.

  • بعد كل استخدام، اغسله بالماء البارد.
  • ثم اغسلها بالماء الساخن والصابون واشطفها بمزيد من الماء الساخن
  • جففها باستخدام مناشف ورقية جيداً قبل تخزينها في مكان نظيف وجاف.

كيف تعرف ما إذا كان درع حماية الثدي يناسبك بشكل صحيح؟

  • إذا كان جزء درع حماية الثدي الذي يغطي الهالة والحلمة مناسبًا لفم طفلك، يكون حجم الدرع مناسبًا. إذا كان حجمه كبيرًا جدًا، فسيواجه طفلك صعوبة في البقاء ملتصقًا به وقد يتسكع عليه أيضًا. إذا لامست حلمة ثديك طرف الطرف المرتفع على الدرع، فهذا يعني أن الدرع صغير جدًا.
  • إذا شعرت بألم في حلماتك أو تشققت بعد الرضاعة الطبيعية، فسوف تحتاج إلى استبدالها. يُنصح أيضًا بفحص قطر قاعدة الحلمة قبل اختيار درع حماية الثدي.

فوائد استخدام درع حماية الثدي

بعض فوائد استخدام درع حماية الثدي

  • يوفر الراحة للأمهات اللاتي يعانين من حلمات مؤلمة أو متشققة.
  • إذا اعتاد الطفل على الرضاعة بالزجاجة، فإن ذلك سيساعده على الانتقال إلى الرضاعة الطبيعية.
  • يساعد الأمهات اللواتي يجعل حجم الثدي والحلمة من الصعب على الطفل الإمساك به.

عيوب استخدام درع حماية الثدي

قد يكون لاستخدام درع حماية الثدي بعض العيوب

  • يمكن أن يقلل من إدرار الحليب إذا لم يتم وضعه بالطريقة الصحيحة، مما يجعل الطفل جائعًا.
  • دروع الحلمة ذات الحجم الخاطئ يمكن أن تسبب عدم ارتياح للأم وتسبب التهاب الحلمة.
  • في حالة عدم سماح الدرع بنقل الحليب بكفاءة، فقد تكون الأم معرضة لخطر الإصابة بالتهاب الضرع أو الثدي أو قد تسد قنوات حليبها.
  • قد يكون فطام الطفل عن درع حماية الثدي تحديًا.

الاحتياطات المرتبطة باستخدام درع حماية الثدي

ستحتاج إلى اتخاذ بعض الاحتياطات للتأكد من أن طفلك يتغذى بشكل كافٍ باستخدام درع حماية الثدي. إليك بعض الطرق التي يمكنك من خلالها فعل ذلك.

  • تتبع عدد الحفاضات المبللة التي يمتلكها طفلك. خمس أو ست حفاضات مبللة عادة تعني أن طفلك يتغذى جيدًا.
  • سيشير البراز المنتظم الرخو ثلاث مرات في اليوم إلى أن طفلك يتغذى بشكل صحيح عندما يكون في حوالي أربعة إلى ستة أسابيع. سينخفض عدد البراز مع تقدمها في السن، لكن لا يزال من المفترض أن يكون لديها براز رخو.
  • افحص وزن طفلك بانتظام لتتبع نموه. إذا كان وزنها غير طبيعي، فقد لا تتغذى بشكل صحيح.

على الرغم من أنه لا داعي للقلق فيما يتعلق باستخدام درع حماية الثدي وإمدادات الحليب، فمن الصحيح أن طفلك قد لا يكون قادرًا على الإمساك به بشكل صحيح، مما قد يقلل من كمية الحليب التي يستهلكها طفلك. حاولي التحول إلى الرضاعة الطبيعية في أسرع وقت ممكن للحفاظ على الاتصال الجسدي مع الطفل. تعتبر درع حماية الثدي حلاً قصير المدى ولا يجب استخدامه لفترة طويلة ما لم يكن ذلك ضروريًا للغاية.