عند الحديث عن جوال سامسونج جالكسي M12 فيجب أن نذكر أنه واحد من أرخص الجوالات الذكية بداخل سلسلة Galaxy M ولكن بالرغم من ذلك فهو يحتوي على مواصفات جيدة ويمكنكم رؤية ذلك بوضوح من خلال قائمة المواصفات. يأتي جوال Galaxy M12 ببطارية ضخمة مثل أي جوال ذكي آخر من عائلة Galaxy M، ولكنه على عكس غالبية جوالات هذه الفئة، فهو يمتاز بشاشة بمعدل تحديث90 هرتز، الأمر الذي فاجئنا جميعاً عندما أعلنت سامسونج عن الجوال.

ومع ذلك، فإن بقية المواصفات الأخرى متواضعة للغاية. فعلى الرغم من معدل التحديث 90 هرتز إلا أنك ستجد شاشة LCD بدقة HD، وسرعة شحن البطارية تصل إلى 15 وات وهي سريعة ولكن ليست سريعة جداً. الكاميرا الخلفية الرئيسية بدقة 48 ميجابكسل مصحوبة بمستشعرات منخفضة الدقة وعدسة فائقة الاتساع وماكرو وعمق، وواجهة المستخدم هي عبارة عن برنامج الإصدار الأساسي من One UI 3.1 (مما يعني أنه تم تجريد معظم ميزات سامسونج الجيدة)، ويأتي الجوال مدعوم بشريحة سامسونج الخاصة Exynos 850 منخفضة الأداء

ولكن هل هذه النواحي السلبية تجعلنا نستبعد جوال سامسونج جالكسي M12 من قائمة افضل الجوالات الاقتصادية في الوقت الحالي أم أن هناك بعض النواحي الإيجابي التي يمكن أن تساعدنا على تفضيله على أغلب الجوالات الأخرى؟ طريقة واحدة لمعرفة إجابة هذا السؤال وهي من خلال مراجعتنا لهذا الجوال بشكل مفصل.

جودة تصميم جوال سامسونج جالكسي M12

دعونا نتحدث عن الشكل والمظهر الجمالي أولاً. مثل معظم جوالات سامسونج، يتمتع جوال Galaxy M12 بتصميم جذاب. يمتاز بلمسة نهائية ثنائية اللون مقاومة لبصمات الأصابع. الجزء الأكبر مغطى بخطوط عمودية دقيقة متبوعة بلمسة نهائية غير لامعة مع شعار سامسونج المحفور في الغطاء الخلفي.

اعتمدت سامسونج على البلاستيك من أجل تصميم الجانب الخلفي للهاتف..

يوجد مستشعر لبصمة الإصبع مدمج في زر الطاقة، ومن خلال تجربتنا كانت استجابة سريعة وأكثر من رائعة. توفر أزرار التحكم في الصوت ردود فعل جيدة عن طريق اللمس ولكن بالرغم من ذلك ستحتاج إلى تعديل قبضتك للوصول إليها وستحتاج أيضاً إلى المزيد من الوقت للاعتياد عليها.

في المقدمة، توجد حواف عريضة تحيط بالشاشة وشق قطرة ماء وهو التصميم الذي نفضله عن الفتحة المثقبة – على الأقل العديد منا كذلك. المظهر الكامل للهاتف أكثر من رائع ولا تنسى أن هناك بطارية ضخمة بالداخل، وهي التي تسببت في زيادة وزن الجوال ليصل إلى 221 جرامًا. ومع ذلك، فقد قامت سامسونج بعمل جيد فيما يتعلق بتوزيع الوزن، فلن تشعر بأن الجوال ثقيل عندما تحمله بيد يديك حتى وإن كانت يدك صغيرة.

شاشة سامسونج جالكسي M12

إحدى أبرز ميزات جوال Galaxy M12 هي شاشته التي تدعم معدلات تحديث مرتفعة. فعلى الرغم من أن الجوال بتكلفة سعرية رخيصة للغاية إلا أنه يتمتع بلوحة PLS IPS عالية الدقة قياس 6.5 بوصة ولكنها بدقة 720 × 1600 ولكن بمعدل تحديث قابل للتكيف يبلغ 90 هرتز.

للأسف هناك بالفعل بعض المنافسين في هذا النطاق السعري بشاشات +FHD مثل جوالات شاومي وريلمي، ولكن دعونا نتذكر الميزة الرائعة التي ينفرد بها جوال سامسونج جالكسي M12 وهي ميزة معدل التحديث المرتفع الذي يبلغ 90 هرتز. نظرًا لأنها لوحة عرض قابلة للتكيف، فسوف تعمل الشاشة على بضبط معدل التحديث بشكل تلقائي بناءً على محتوى الشاشة.

أثناء اختبار الجوال، كل شيء كان يعمل بشكل رائع باستثناء بعض مراحل التأخير العرضية التي كانت تظهر أثناء التبديل بين التطبيقات أو عند الخروج إلى الشاشة الرئيسية من داخل أحدى التطبيقات. في مجالات معينة، قامت سامسونج بفرض معدل التحديث إلى 60 هرتز. ولكن بعيداً عن معدلات التحديث، فإن شاشة الجوال أكثر من رائعة عندما يتعلق الأمر بدقة التفاصيل ومستوى الوضوح.

يصبح الجوال ساطعًا بدرجة كافية تحت أشعة الشمس ولكن الصور نفسها تفتقر إلى دقة التفاصيل التي نحصل عليها من شاشات +FHD. إذا كنت قد استخدمت سابقاً شاشة AMOLED من سامسونج، فسوف تشعر أن ألوان جوال Galaxy M12 قاتمة للغاية، ولكن على النقيض، إذا كنت تقوم بالترقية من جوال آخر بشاشة TFT أو LCD، في هذه الحالة، ستكون راضيًا تمامًا عن إعادة إنتاج الألوان على الجوال مع الأخذ في الاعتبار أن سعر الجوال رخيص للغاية.

كاميرا سامسونج جالكسي M12

مثل معظم الجوالات الذكية في هذه الفئة السعرية، يحتوي الجوال على كاميرا خلفية رباعية في الخلف والتي تمتاز بمستشعر رئيسي بدقة 48 ميجابكسل مقترنة بعدسة فائقة الاتساع بدقة 5 ميجابكسل بزاوية رؤية 123 درجة ومستشعران للماكرو والعمق بدقة 2 ميجابكسل.

تلتقط الكاميرا الخلفية الأساسية للهاتف الاقتصادي الكثير من التفاصيل أثناء التصوير في ظروف الإضاءة الجيدة. أما في الإضاءة المنخفضة ستعاني كثيراً مع كاميرا M12 خاصة وأن الجوال يفتقد للوضع الليلي. أيضاً التصوير بالدقة الكاملة يتطلب لحظات قليلة بعد النقر على زر التقاط وهو أمر مفهوم ومتوقع من مستشعر لم يكن مؤهلاً من الأساس على التقاط صور بدقة 48 ميجابكسل.

قام مهندسو سامسونج بضبط الكاميرات لتقديم ألوان أكثر دفئًا قليلاً. إلى حد كبير، لن تشعر بخيبة أمل ولكن كنا نتمنى لو حصلنا على سرعات أعلى من التركيز التلقائي. بالنسبة للعدسة فائقة الاتساع بدقة 8 ميجابكسل تنتج صور جيدة ولكنها ليست استثنائية، وكذلك المستشعران الآخران بدقة 2 ميجابكسل دون أي فائدة على الإطلاق. ستلاحظ انحناء الحواف في الصور فائقة الاتساع بينما ستفتقر لقطات الماكرو إلى التفاصيل. أما بالنسبة للكاميرا الأمامية فهي جيدة بما يكفي لصور السيلفي ومكالمات الفيديو. 

الأداء والنظام العام

إذا حاولنا التحدث عن عامل الأداء مقابل السعر، فإن جوال سامسونج جالكسي M12 يحاول أن يبرر سبب سعره هذا. حيث يأتي أحدث جوال من سلسلة M مزودًا بمعالج Exynos 850 SoC – شريحة 8 نانومتر جديدة من سامسونج وعلى الرغم من كونها مخصصة للفئة المنخفضة إلا أنها ظهرت بنتائج جيدة للغاية أثناء اختباراتنا.

هذا المعالج يقترن بسعة 4 جيجابايت من الرام (RAM) LPDDR4 و 64 جيجابايت للتخزين الداخلي جنبًا إلى جنب مع فتحة بطاقة microSD التي تتسع إلى ما يصل إلى 1 تيرابايت. هذه المواصفات تضمن لك أداء قياسي مثل أي جوال اقتصادي أخر.

في الاستخدام اليومي، كان أداؤه كافيًا ولكن ستلاحظ تأخير وتلعثم عرضي هنا وهناك وأثناء التبديل بين التطبيقات. باستثناء ذلك، سارت الأمور بسلاسة كما هو متوقع. بشأن الألعاب فيمكنك الحصول على تجربة لعب سريعة وسلسة ولكن بشرط أن تتنازل عن جودة الرسوم العالية وتكتفي بالجودة المنخفضة.

إذا كنت تتساءل عن النتائج المعيارية، فمن خلال اختبارنا على Geekbench 5 حقق جوال سامسونج جالكسي M12 بالضبط 171 نقطة و 1004 نقطة في الاختبارات المستندة على النواة الفردية وتعدد النوى على التوالي. يعمل Galaxy M12 بواجهة مستخدم One UI 3.1 المستندة على نظام أندرويد 11. عملت سامسونج على تحسين الواجهة بشكل كبير مع جوال M12. ولكن للأسف الشديد هناك العديد من عناصر التخصيص المعهودة للواجهة التي نفتقدها على الجوال. لا يوجد Always On Display، ولا يوجد مسجل شاشة مدمج، ولا يوجد Samsung Pay. ولكن إذا نظرنا إلى الجانب المُشرق، لا يزال بإمكانك تغيير السمات واستخدام الإيماءات والمشاركة السريعة للملفات.

البطارية

سامسونج جالكسي M12 يحتوي على بطارية أقل ما يمكننا وصفها به أنها “عملاقة” حيث تأتي بسعة 5000 مللي أمبير في الساعة وهي كافية جداً من أجل إمداد معالج Exynos 850 بالطاقة على مدار يوم كامل بدورة شحن واحدة. في الحقيقة، إذا كانت استخداماتك خفيفة ولن تقوم بتشغيل العديد من الألعاب، فهذه السعة قادرة على المواصلة لمدة يومان بدورة شحن واحدة. لحسن الحظ أن الجوال مزود بشاحن 15 وات وهي سرعة الشحن المدعومة من قِبل جوال Galaxy M12 أيضاً.

كلمة أخيرة عن سامسونج جالكسي M12

يحتوي جوال Galaxy M12 على أربعة مزايا رئيسية – الأولى هي علامة سامسونج التجارية، والميزة التالية هي شاشة بمعدل تحديث 90 هرتز يجعل كل شيء يطوف على الشاشة سواء أثناء التنقل بين النوافذ أو أثناء التمرير السلس بين مواقع الانترنت ناهيك عن التجربة الممتعة أثناء تشغيل الألعاب، والميزة الثالثة هي واجهة One UI 3.1 المستندة على نظام أندرويد 11 المستقرة، والميزة الرابعة هي بطاريته الضخمة التي يبلغ سعتها 5000 مللي أمبير في الساعة. فإذا كانت هذه هي الميزات التي تبحث عنها وتعطيها الأولوية، فإن Galaxy M12 يعد واحداً من افضل الخيارات الاقتصادية المناسبة لأصحاب الدخل المحدود. شريحة Exynos 850 منخفضة الأداء ولكنها كافية للتعامل مع أغلب مهام الجوال. المستشعر الخلفي الأساسي هو الكاميرا الوحيدة التي يمكن الاعتماد عليها في الإعداد الرباعي.

مميزات الجوال:

  • شاشة جيدة بمعدل تحديث 90Hz
  • عمر بطارية ملحمي
  • الكاميرا الرئيسية تلتقط صور جيدة في ظروف الإضاءة الجيدة
  • الأداء جيد رغم شريحة المعالجة المتواضعة
  • تصميم كلاسيكي

عيوب الجوال:

  • جودة الشاشة ضعيفة +HD
  • تطبيق الكاميرا يفتقر للعديد من الميزات
  • أداء الكاميرا رديء جداً في ظروف الإضاءة المنخفضة
  • كاميرا الماكرو ليست ذات أي فائدة على الإطلاق
  • السماعة صوتها ضعيف جداً
  • واجهة One UI مجردة من العديد من ميزات سامسونج الرئيسية

رابط الشراء على موقع أمازون السعودية